التخطي إلى المحتوى

خسارة مفاجئة تلقاها فريق الكرة بنادي الزمالك، أمس السبت، على يد فريق أرتا سولار الجيبوتي في ذهاب دور الـ32 من منافسات مسابقة الكونفدرالية الأفريقية نسخة 2023 – 2024.

وتلقى فريق الزمالك خسارة بنتيجة (2-0)، ليصبح أمام الفريق الأبيض مطالبًا بالفوز بنتيجة (3-0) في لقاء الإياب والمقرر إقامته يوم (30 سبتمبر) الجاري من أجل الصعود لدور المجموعات.

وبخلاف الهزيمة ظهر فريق الزمالك بشكل باهت مما أثار القلق عند عشاقه مع بداية الموسم الجديد، حيث يأمل جمهور القلعة البيضاء تعويض إخفاق الموسم الماضي بعد الخروج بدون بطولات محليًا وقاريًا.

ويستعرض “يلا كورة” في التقرير التالي، 4 أسباب مهدت لهزيمة الزمالك بجانب ظهوره دون المستوى أمام جيبوتي:

– صيف دون صفقات

في ولاية المجلس السابق برئاسة مرتضى منصور تعرض نادي الزمالك لأزمة من خلال قرار الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” بإيقاف القيد بسبب عدم دفع مستحقات نادي سبورتنج لشبونة عند انتقال محمود عبد الرزاق “شيكابالا” للفريق الأبيض عام 2015.

وتقدر قيمة غرامة نادي سبورتنج لشبونة بواقع مليون ونصف دولار، حيث رفض النادي البرتغالي نظام تقسيط الغرامة بعد سعي الإدارة السابقة واللجنة المؤقتة دفع الغرامة بنظام التقسيط.

أزمة الإيقاف تصاعدت وهنا بسبب لاعب فريق الزمالك السابق بنجامين أتشيمبونج والتي تقدر بـ180 ألف يورو، وهنا أصبح على الإدارة المؤقتة حل إنهاء أزمة الغرامات من أجل إبرام صفقات جديدة.

أزمة الإيقاف منعت إدارة نادي الزمالك من إبرام أي صفقات جديدة خاصة في ظل حاجة الفريق الأول لتعزيز الصفوف في أكثر من مركز وهذا لم يتحقق، وهنا أصبح على الإدارة الجديدة إنهاء أزمة الإيقاف سريعًا من أجل إبرام صفقات في سوق الانتقالات الشتوية.

ومن المقرر أن يتم انتخاب مجلس جديد لنادي الزمالك في 20 أكتوبر المقبل حيث تم غلق باب الترشح مساء الأحد.

– قرار أوسوريو

في ظل الأزمة المالية عند نادي الزمالك، عجزت الإدارة المؤقتة في توفير معسكر خارجي للفريق الأول استعدادًا للموسم الجديد، وهنا اكتفى المدير الفني الكولومبي خوان كارلوس أوسوريو بخوض معسكر محلي.

أوسوريو قرر دخول الفريق في معسكر بالقاهرة يوم 4 سبتمبر الماضي أي قبل مباراة أرتا سولار الجيبوتي بـ12 يومًا فقط، حيث انشغل المدير الفني الكولومبي بإلقاء محاضرات في إسبانيا.

وخاض فريق الزمالك مباراتين وديتين في إطار الاستعداد للموسم الجديد بجانب لقاء أرتا سولار، ليلعب الفريق الأبيض ضد فريق السكة الحديد ويفوز ابناء ميت عقبة بنتيجة (3-0)، ثم لعب لقاء ودي ضد سيراميكا كليوباترا ليفوز الأخير بنتيجة (3-0).

– مستحقات زيزو

الأزمة المالية أثرت على لاعبي الزمالك، فالبداية كانت عند أحمد سيد “زيزو” والذي غاب عن لقاء الذهاب بداعي الإصابة بحسب تصريحات رسمية من جانب النادي، إلا أن مصدر مقرب من اللاعب كشف عبر “يلا كورة”، أن “زيزو” رفض الالتحاق بالبعثة بسبب عدم حصوله على مستحقاته.

“زيزو” قبل قرار نادي الزمالك باستبعاده من البعثة وتحديدًا يوم الأربعاء الماضي، كان قد خاض لقاء منتخب مصر الودي ضد نظيره التونسي كاملاً مساء الثلاثاء الماضي.

وبعد قرار خوان كارلوس أوسوريو أعلن نادي الزمالك عقب ذلك إنهاء أزمة المستحقات مع “زيزو” من خلال صرف جزء من مستحقاته المتأخرة.

أزمة المستحقات امتدت عند اللاعبين الأجانب بسبب عدم حصوله على مستحقاتهم المتأخرة ليقرر المهاجم التونسي سيف الدين الجزيري تقديم شكوى رسمية ضد النادي.

– كارثة أمام الجميع

بعد عرض النقاط السابقة سواء أزمة النادي المالية بجانب الصفقات وتأخر المستحقات، ظهر فريق الزمالك أمام الجميع بشكل محرج وهنا الحديث عن قمصان الفريق الأبيض.

الشيء المحرج لفريق الزمالك هو ظهور قائد الفريق محمود عبد الرازق “شيكابالا” وهو يرتدي قميص الفريق وعليه شعار الراعي، ولاعبين آخرين مثل سيف الدين الجزيري وقميصه بدون شعار الراعي.

ولدى فريق الزمالك فرصة لتصحيح المسار مرة أخرى أملاً في تعديل الوضع من جديد وإنقاذ موسمه على مستوى الكونفدرالية في نهاية الشهر الجاري، إذ يحتاج الفارس الأبيض للفوز بنتيجة (3-0) للتأهل لمرحلة المجموعات.

اقرأ أيضًا..

إنقاذ جبر وهدف ملغي.. ملخص مباراة بيراميدز التي لم تذع في دوري أبطال أفريقيا (فيديو)

بعد منتخب مصر.. الرباعي الكبير بين تصحيح الطريق أو الإقصاء القاري

خريطة 201 مساهمة تهديفية لصلاح مع ليفربول في الدوري الإنجليزي

لم يذع تلفزيونيا.. شاهد هدف أرتا سولار الأول ضد الزمالك وخطأ صبحي (فيديو)

الأموال لا تكفي.. تشيلسي يواصل الغرق بالتعثر مع بورنموث في بريميرليج