التخطي إلى المحتوى

كشف فابيو كابيلو المدرب الأسبق لريال مدريد، عن بعض الكواليس التي شهدها في غرفة ملابس الفريق الإسباني بفترته الثانية.

المدرب الإيطالي المخضرم تولى تدريب ريال للمرة الثانية في عام 2006، وكان الفريق وقتها به العديد من النجوم الكبار مثل ديفيد بيكهام، روبرتو كارلوس وراؤول جونزاليس ورونالدو الظاهرة.

وقال كابيلو في تصريحات نشرتها صحيفة “سبورت” الإسبانية:”في أحد الأيام جاء رود فان نيستلروي وأخبرني أن غرفة الملابس هنا تفوح منها رائحة الكحول”.

الموضوع يُستكمل بالأسفل

وأشار الإيطالي خلال حديثه إلى المهاجم البرازيلي رونالدو، والذي كان يعاني من زيادة في الوزن حيث وصل وزنه إلى 94 كيلو جرامًا.

وواصل حديثه:”كان يحب الذهاب إلى الحفلات وشجع باقي اللاعبين على فعل نفس الشيء، خلال كأس العالم في كوريا الجنوبية 2002 كان وزنه 82 كيلو جرامًا، طلبت منه إنقاص وزنه .. وصل بعدها إلى 92.5″.

اضغط هنا لتحميل تطبيق TOD TV من متجر جوجل أو أبل

يذكر أن كابيلو تقاعد حاليًا من العمل كمدرب، بينما بقى رونالدو في عالم كرة القدم بامتلاكه الأغلبية من أسهم نادي ريال بلد الوليد الإسباني، كما لديه حصة في نادي كروزيرو البرازيلي.