التخطي إلى المحتوى

رد وزير الخارجية المصري، سامح شكري، في مقابلة مع مذيعة CNN كريستيان أمانبور على تقارير تحذير رئيس الاستخبارات المصرية رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، بشأن حدوث شيء عنيف في غزة قبل أيام فقط من الهجوم، الأمر الذي نفاه نتنياهو في حين أن لجنة الشؤون الخارجية بالكونغرس الأمريكي قالت إنها استمعت أيضًا إلى تلك التقارير.

وقال شكري إنه “ليس لدي معلومات في هذا الصدد. ما يمكنني قوله لك هو أنه منذ أكثر من عام ونصف أو أكثر، في جميع مناقشاتنا مع حلفائنا وأصدقائنا في الولايات المتحدة ومع أصدقائنا في إسرائيل وفي المنطقة، كنا نحذر دائمًا من أن دائرة العنف ستعود إذا بقي الركود السياسي الحالي في ظل عدم التوصل إلى حل وإذا كان صراع إقامة الدولة الفلسطينية سيبقى على حالة عدم التنفيذ هذه”.

وتابع بالقول: “هذه دورات شهدناها في الماضي. هذه ليست المرة الأولى التي تثور فيها غزة. هذه المرة الرابعة. كانت هناك انتفاضتين في الضفة الغربية والأراضي المحتلة. ويأتي ذلك في أعقاب الإحباط وغياب الإنجاز وعدم تنفيذ حل الدولتين. أعتقد أن تحذيراتنا العامة وتوقعاتنا بشأن هذا الأمر وضعت – مرة أخرى – كتقييم دقيق”.

Scan the code