التخطي إلى المحتوى

  • توم بايتمان
  • بي بي سي – القدس

صدر الصورة، Getty Images

التعليق على الصورة،

أجبرت القوات البريطانية رجال القرية على ركوب حافلة سارت فوق لغم أرضي ما أدى إلى مقتلهم

تلقى أهالي قرية البصة الفلسطينية، درسا في الوحشية الإمبراطورية عندما جاء الجنود البريطانيون بعد فجر أحد الأيام.

فتحت مدافع رشاشة، مثبتة على سيارات رولز رويس مدرعة، النار على القرية قبل أن يصل عناصر وحدة إلستر التابعة للجيش البريطاني حاملين مشاعل مشتعلة ليحرقوا المنازل ويسووها بالأرض.

تم اعتقال أهل القرية بينما قامت القوات في وقت لاحق بجمع الرجال في حافلة سارت فوق لغم أرضي، مما أدى إلى مقتل جميع من كانوا على متنها.

صوّر شرطي بريطاني المشهد بينما كانت النساء تحنو على رفات أمواتهن، قبل دفن الأشلاء المشوهة في حفرة.

Scan the code