التخطي إلى المحتوى

حررت الكاتبة الصحفية آمال عثمان نائب رئيس تحرير جريدة الأخبار، محضرا ضد إحدى السيدات، تدعى ش. ش ابنة المدير التنفيذي لأحد النوادي الشهيرة بمنطقة وسط القاهرة.

صحفية تتهم ابنة المدير التنفيذي لأحد النوادي الشهيرة في وسط القاهرة بالتعدي عليها

وذكرت في بلاغها، الذي حمل رقم  11798 جنح بقسم شرطة الدقي، أن المشكو في حقها تعمدت السير بسيارتها بالاتجاه العكسي في الشارع المواجه للنادي، وعطلت حركة مرور السيارات، وحاول البعض إخلاء مكان أمام إحدى العمارات لحل أزمة إصرارها على عدم الرجوع عن السير المخالف، مردفة:  وحينما لفتت نظرها بهدوء إلى إشارة عدم الدخول الموجودة بأول الشارع، لتنبيهها بشكل لائق تماما إلى ذلك الخطأ المروري المتعمد، ثارت ثورة عارمة، واعتدت علي  بآلة حادة كادت تصيب وجهي وتشوهه، لولا تدخل بعض المارة.

التعدي على السيارة 

وأضافت في أقوالها بالبلاغ: المشكو في حقها تعمدت على نحو عجيب الاصطدام بسيارتي في الجانب الأيسر، وتحطيم جانب كبير منها عنوة، وإحداث تلفيات جسيمة بالسيارة، وقطع إطار السيارة الخلفي وكسر المساحة الخلفية، ثم اقتحمت السيارة من الباب الآخر، واعتدت بالضرب بشكل هيستيري على بنتي البالغة من العمر 17 عاما، وحاولت اختطاف حقيبة يدي من داخل السيارة، لولا تمسك بنتي بها بشدة وانقطعت يد الحقيبة.

التعدي على السيارة 

وقدمت الصحفية مقطع فيديو مصورا من الكاميرات المثبتة على سور النادي الشهير بمنطقة وسط القاهرة للواقعة منذ بدايتها، يصور الاعتداءات المشينة والتلفيات المتعمدة والحالة الهيستيرية للمشكو في حقها، ويظهر فيه تفاصيل ما ارتكبته المشكو في حقها من الفظائع اللفظية والاعتداءات الجسدية، والتلفيات المتعمدة للسيارة، والإيذاء البدني والنفسي والترويع الذي أحدثته لابنتها القاصر، وتدخل أفراد أمن إحدى السفارات بالشارع  لحمايتها، وإنقاذها من بين أيديها.

التعدي على السيارة 
التعدي على السيارة 
التعدي على السيارة 
التعدي على السيارة 
التعدي على السيارة 
التعدي على السيارة