التخطي إلى المحتوى

وظّفت مديرية المرور والدوريات بالقيادة العامة لشرطة أبوظبي تقنيات الذكاء الاصطناعي في التوعية المرورية باستخدام روبوت آلي ذكي في العديد من الفعاليات خلال العام الجاري.

ويقدم الروبوت الذكي نصائح مرورية، ويعرض الأفلام التوعوية الرقمية للجمهور.

وأوضح مدير مديرية المرور والدوريات، العميد محمود يوسف البلوشي، أن الروبوت الذكي يعزز الجاهزية للمستقبل لإنجاز المهام الأمنية والشرطية، وتسريع تبني هذه التطبيقات التكنولوجية المتقدمة في مختلف القطاعات، إلى جانب مشاركته في التوعية والتثقيف المروري الرقمي.

وقال مدير فرع العلاقات العامة بمديرية المرور والدوريات مدير مشروع التوعية المرورية الرقمية، الرائد أحمد عبدالله المهيري، إن الروبوت الآلي الذكي يقدم النصائح المرورية، ويعرض الأفلام التوعوية الرقمية للجمهور، ويمكن استخدامه في تقديم الورش التوعوية المرورية، إلى جانب دوره البارز في تعزيز الثقافة المرورية باستخدام الذكاء الاصطناعي.

وأشار إلى أن المديرية شاركت بالروبوت الذكي في العديد من الفعاليات، من أبرزها معرض أسبوع المرور الخليجي في القرية العالمية بدبي، وبطولة الجوجيتسو في أرينا أبوظبي، ومهرجان ليوا للرطب، ومعرض صيف بأمان في مركز دلما التجاري، وفعالية يوم مروري في جامعة العين بمقرها في أبوظبي.

وأوضح أن الجمهور تفاعل مع الروبوت، وتعامل مع تقنياته الحديثة وسهولة توصيل التوعية، وقدم الردود حول تساؤلاتهم في العديد من موضوعات التوعية حول مخاطر الانشغال عن الطريق، ونصائح مرورية، كما قدم إجابات واضحة ودقيقة حول قيمة المخالفات المرورية، وأهمية القيادة المرورية الآمنة، وحثهم على التزام قوانين وأنظمة المرور تجنباً لوقوع المخالفات.