التخطي إلى المحتوى


01:06 م


الخميس 13 أكتوبر 2022

القليوبية – أسامة علاء الدين:

جدد قاضي المعارضات بالقليوبية حبس ربة منزل 15 يوما على ذمة التحقيقات، لاتهامها بقتل طفلها داخل شقتها دائرة مركز شرطة قليوب.

وتمكنت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القليوبية تحت إشراف اللواء نبيل سليم مدير أمن القليوبية، من ضبط ربة منزل لاتهامها بقتل طفلها، داخل شقتها دائرة مركز شرطة قليوب، وتم تحرير محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيقات.

وتلقى اللواء محمد السيد مدير المباحث الجنائية بالقليوبية إخطارا من العقيد محمد سامى مندور رئيس الفرع الجنائي بشبرا الخيمة يفيد بورود بلاغ من ربة منزل تدعى “م.ن” 52 سنة مقيمة بدائرة المركز تتهم فيه ابنتها “م.ع” 19 سنة ربة منزل ومقيمة بذات العنوان بالتعدي على نجلها الطفل البالغ من العمر عامان ووفاته داخل الشقة سكنها.

وبإجراء التحريات بقيادة المقدم مصطفى دياب رئيس مباحث مركز شرطة قليوب تبين وجود جثة الطفل المذكور مسجى على سرير بغرفة النوم يرتدي ملابسه وتبين وجود آثار خنق حول رقبته وتبين تخلص المدعوة “م.ع” 19 سنة ربة منزل ومقيمة قرية منطي دائرة المركز بالتعدي على نجلها الطفل البالغ من العمر عامان بقيامها بخنق الطفل باستخدام رباط حذاء وتركته على شباك غرفتها وتبين أنها مريضة نفسيا بسبب إدمانها للمواد المخدرة.

وعقب تقنين الإجراءات تمكن الرائد محمود سرور والرائد عمرو رضوان معاوني رئيس المباحث من ضبط المتهمة وبمواجهتها أقرت بقيامها بخنق نجلها المتوفى، وتحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيقات، وحبس المتهمة 4 ايام ذمة التحقيق، وامرت بالتصريح بدفن الجثة عقب انتهاء أعمال الصفة التشريحية، واستعجال تحريات المباحث حول الواقعة وملابساتها.

Scan the code