التخطي إلى المحتوى

بعد نحو شهر على واقعة “السائق المتهور” التي شهدها طريق السويس السريع في مصر وضجت بها مواقع التواصل الاجتماعي، تفحص الأجهزة الأمنية حالياً مقطع فيديو متداول يظهر تهور عدد من الشباب في قيادة سياراتهم معرضين حياتهم وحياة الآخرين للخطر.

حركات استعراضية

الفيديو محل البحث نشرته إحدى السيدات عبر صفحتها الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، ورصد حركات استعراضية قام بها عدد من سائقي سيارات الملاكي، على إحدى الطرق بمنطقة هليوبوليس بمصر الجديدة بالقاهرة.

وقالت السيدة في تدوينتها: “هؤلاء الأشخاص لابد أن يحاسبوا على قلة المسؤولية والاستهتار، وطبعا قلدوا الرجل الذي عمل نفس الشي في طريق السويس”.

“هذا عرس ونحن نمزح”

وبينما كانت السيدة تشق طريقها بروية قاموا بتجاوزها على حد قولها ليقوموا باستعراضهم الغريب وعندما اكتشفوا أنها توثق تهورهم حاولوا تضييق الخناق عليها لاستيقافها إلا أن السيارة التي كانت خلفها لم تعطهم الفرصة.

وأشارت إلى أنهم حاولوا إقناعها بمسح الفيديو عن طريق التضييق عليها قائلين “هذا عرس ونحن نفرح نمزح”، رغم تأكيدها أنه لم يكن كذلك أبداً.

واختتمت: “فعلا هؤلاء الأشخاص يجب أن يحاسبوا حتى يكونوا عبرة للغير، أنا أصلا كان كل همي أني اطلع منهم من دون اصطدام”.

السائق المتهور

يذكر أن محكمة جنوب القاهرة قررت منذ أيام معاقبة المتهم بقيادة سيارته برعونة على طريق السويس، والمعروفة إعلاميا بـ “السائق المتهور” بطريق القاهرة السويس، بالحبس المشدد 3 سنوات وغرامة 50 ألف جنيه وإيقاف رخصة القيادة.

وكان طريق القاهرة السويس شرق القاهرة قد شهد الشهر الماضي قيام شاب بقيادة سيارته بطريقة متهورة ومخالفة لقواعد المرور غير عابئ بالسيارات المارة على الطريق ومعرضا حياته وحياة الآخرين للخطر.

Scan the code