التخطي إلى المحتوى

المركزية – إستهل رئيس الحكومة نجيب ميقاتي لقاءاته في نيويورك صباح اليوم باجتماع عقده مع نائبة وزير الخارجية الاميركية  للشؤون السياسية فيكتوريا نولاند في مقر اقامته في حضور وزير الخارجية والمغتربين عبدالله بو حبيب،ونائب مساعد وزير الخارجية الاميركية إيثان غولدريتش.

وتم خلال الاجتماع بحث العلاقات اللبنانية- الاميركية والملفات التي بواجهها لبنان.

طالب الرئيس ميقاتي المجتمع الدولي بدعم لبنان لمعالجة ازمة النازحين السوريين، التي  بات تعاظمها يشكل خطرا على لبنان ونسيجه الاجتماعي”.  

وقال: ان الحكومة انجزت المشاريع الاصلاحية المطلوبة من صندوق النقد الدولي، والملف بات في عهدة مجلس النواب ليقرر ما يراه مناسبا”.

نولاند: بدورها دعت المسؤولة الاميركية الاطراف اللبنانية الى الاسراع في انتخاب رئيس جديد للجمهورية”، مشددة على” ان واشنطن تدعم اي حوار لبناني- لبناني في هذا الصدد”.

ودعت لبنان الى تفعيل التعاون مع المنظمات الدولية وخاصة مفوضية الامم المتحدة لشؤون اللاجئين لمعالجة ملف النزوح السوري المستجد  وكل جوانب ملف النزوح”.

وشددت “على ان واشنطن تدعم الجيش اللبناني”، معتبرة ان من الضروري استكمال  الاصلاحات الاقتصادية والمالية الضرورية”.

 رئيسة وزراء الدانمارك:

والى ذلك، واصل  ميقاتي لقاءاته في الامم المتحدة فاجتمع مع رئيسة وزراء الدانمارك ميته فريدريكسن في حضور وزير الخارجية والمغتربين عبدالله بو حبيب.

كما حضر عن الجانب اللبناني القائمة بأعمال بعثة لبنان لدى الامم المتحدة بالانابة جان مراد، ومدير المغتربين في وزارة الخارجية السفير هادي هاشم.

وعن الجانب الدانماركي حضرت المدير العام لوزارة الخارجية كريستينا لاسن.

في خلال الاجتماع شكر رئيس الحكومة الدانمارك على وقوفها الدائم الى جانب لبنان، خاصة وأنها ثاني اكبر المانحين لمشاريع التنمية في لبنان. كما شكر الدانمارك على اصدار قانون يمنع المساس بالمقدسات الدينية، وهذا من صلب دور لبنان في ارساء قواعد الاحترام  بين مختلف الديانات.ووجه  لها دعوة لزيارة لبنان.

بدورها اعتبرت رئيسة حكومة الدانمارك ان لبنان من الدول المهمة جدا لانه البوابة بين الشرق والغرب ووجوده ضمانة للحريات وتعدد الثقافات.

رئيسة كوسوفو:



وإجتمع رئيس الحكومة مع رئيسة كوسوفو فيوسا عثماني التي أثنت على العلاقات التاريخية بين البلدين.ودعت لبنان  مجددا الى الاعتراف باستقلال كوسوفو.

كما دعت الرئيس ميقاتي الى مؤتمر يعقد في كوسوفو عن دور المرأة في الصراعات.

وكان ميقاتي قد وصل الى نيويورك لتمثيل لبنان في اجتماعات الدورة السنوية الثامنة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة. 

ويضم الوفد اللبناني الى الاجتماعات وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الأعمال عبدالله بوحبيب والقائمة بأعمال بعثة لبنان لدى الامم المتحدة بالانابة جان مراد. 

ووفق البرنامج المقرر سيلقي الرئيس ميقاتي كلمة لبنان امام الجمعية وسيعقد سلسلة اجتماعات ولقاءات مع رؤساء الوفود المشاركة.  

كذلك سيشارك رئيس الحكومة اليوم في الجلسة الافتتاحية لـ”منتدى الأمم المتحدة للتنمية المستدامة”وسيلقي كلمة في المنتدى عند الرابعة والنصف بتوقيت نيويورك (الحادية عشرة والنصف ليلا بتوقيت بيروت) ومن ثم يجتمع مع الامين العام للامم المتحدة انطونيو غوتيريش في مقر الامم المتحدة.