التخطي إلى المحتوى

صدر الصورة، Getty Images

التعليق على الصورة،

تقدّم ثلاث صالات رياضية في السعودية دروسًا في الرقص على العمود

انشغل سعوديون عبر مواقع التواصل الاجتماعي بالحديث عن نوع من الرقص اعتبره كثيرون غير مألوف في السعودية، وهو الرقص على العمود، والذي بات منتشرا في مجموعة من صالات الرياضة في البلاد.

وبدأ النقاش عندما تداول مغردون مقالا نشرته وكالة الأنباء الفرنسية، يحكي قصة سيدة تقيم في الرياض، سنها 28 عاما، وتعمل مدربة يوغا.

وتقول “ندى” إنها عندما أبدت اهتمامها برياضة الرقص على العمود، تعرضت للكثير من الانتقادات بسبب ارتباط الرياضة بشكل كبير بنوادي التعري والملاهي الليلية.

وتضيف ندى أنها على الرغم من الصعوبات التي واجهتها، ورفض عائلتها وأصدقائها تقبل فكرة الرياضة لأنها حسب قولهم “غير لائقة”، إلا أنها، حسب التقرير، لم تدع ذلك يردعها وثابرت على محاولتها في تغيير “العقلية المحافظة في تلك الدولة الخليجية”.

Scan the code