التخطي إلى المحتوى









نشر في:
الإثنين 23 أكتوبر 2023 – 8:34 ص
| آخر تحديث:
الإثنين 23 أكتوبر 2023 – 8:34 ص

أعلن الجيش الإسرائيلي، صباح اليوم الاثنين، أنه هاجم خلية في الأراضي اللبنانية “كانت تنوي إطلاق صاروخ مضاد للدبابات على منطقة آمنة”.

وقال الناطق باسم الجيش الإسرائيلي إنه تم تدمير القاذفة المضادة للدبابات التي كانت تستخدمها الخلية. 

وقال الناطق في بيان، إنه “وبحسب الشبهة، فقد خططت المجموعة لإطلاق صاروخ مضاد للدبابات على منطقة آمنة”، من دون أن يحددها.

كما أغارت طائرة تابعة للجيش الإسرائيلي على خلية تعمل في المنطقة الحدودية ودمرت أسلحة كانت بحوزتها.

من جهة أخرى، نعى حزب الله فجر اليوم الاثنين عنصرا جديدا من عناصره، لترتفع بذلك حصيلة مقاتليه الذين قتلوا خلال المواجهات مع إسرائيل منذ السابع من أكتوبر إلى 26.

وتشهد الحدود الجنوبية اللبنانية توترا منذ انطلاق عملية “طوفان الأقصى” يوم السبت 7 أكتوبر، حيث أعلن “حزب الله” اللبناني مقتل عدد من عناصره جراء قصف إسرائيلي وعمليات عسكرية، فيما أعلن الجيش الإسرائيلي عن عدد من القتلى في صفوف عناصره إثر اشتباكات مسلحة وقصف من لبنان.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، قال الأحد، إنه إذا دخل حزب الله الحرب فسيؤدي ذلك إلى دمار لا يمكن تخيله للحزب ولبنان.

وأضاف نتنياهو أنه إذا قرر حزب الله الدخول في الحرب، فإنه يحن إلى حرب لبنان الثانية وسوف يرتكب خطأ حياته، في إشارة منه إلى حرب تموز 2006.