التخطي إلى المحتوى

قالت مديرة صندوق النقد الدولي، كريستالينا غورغييفا، إن الصندوق يعمل مع مصر عن قرب ويتابع إجراءات اتخذتها السلطات المصرية تسير في اتجاه تسريع برنامج القرض الجديد “ليس خلال أشهر ولكن خلال أسابيع”، كما هو محتمل.

وأضافت كريستالينا غورغييفا، في مقابلة مع “العربية”: “بالإشارة إلى أصعب مشكلة بالنسبة للصندوق، فإن مصر اتخذت بعض الخطوات للحد من فقدان الاحتياطيات من أجل حماية عملتها”.

وأوضحت أن تلك الخطوات مرحب بها، لكن لا يزال يتعين القيام بالمزيد، لأن النزيف في الاحتياطيات يضع مصر في موقف صعب، و”نحن الآن في المرحلة التي نرى فيها المزيد وجهاً لوجه وبالتالي فأنا متفائلة بشأن آفاق البرنامج في العام المقبل”.

تجري مصر مفاوضات مع صندوق النقد الدولي منذ شهر مارس الماضي، في محاولة لتأمين مساعدة مالية من الصندوق في أعقاب الصدمات الاقتصادية الناجمة عن الحرب الروسية الأوكرانية، وارتفاع أسعار الفائدة في الاقتصادات المتقدمة.

وهذه ليست المرة الأولى التي تصدر فيها تصريحات بأن المحادثات في “مراحلها النهائية” أو ستختتم “قريبا”.

Scan the code