التخطي إلى المحتوى


11:20 م


الأحد 16 أكتوبر 2022

الفيوم– حسين فتحى:

كشفت أجهزة البحث الجنائى بمديرية أمن الفيوم حقيقة انتحار طالب بالفرقة الثالثة بكلية الصيدلة بجامعة الفيوم، بإلقاء نفسه من الطابق الرابع بعد أن تأكد من خلو المدرج من الطلاب.

كان اللواء ثروت المحلاوي مدير أمن الفيوم، تلقى إخطارا من العميد محمود مفتاح مأمور قسم الفيوم أول، بقيام طالب يدعى “محمود.م.أ” بالفرقة الثالثة بكلية الصيدلة بجامعة الفيوم مقيم بقرية العجميين التابعة لمركز أبشواى بإلقاء نفسه من الطابق الرابع بعد الانتهاء من محاضرات اليوم الأحد.

تحريات المقدم أحمد حسين طرفاية رئيس مباحث قسم الفيوم أول تحت إشراف اللواء حسام أنور مدير إدارة البحث الجنائى بالمحافظة، كشفت أن الطالب كان يمر بحالة نفسية سيئة، وأنه انتظر خروج الطلاب من المدرج بعد انتهاء المحاضرة الأخيرة، وقام بإلقاء نفسه من الطابق الرابع.

وذكر شقيق طالب الصيدلة والذي يدرس بكلية التجارة بجامعة حلوان أمام جهات التحقيق ، أن شقيقه كان يعالج من مرض نفسى منذ عام ونصف، وأنه كان يعاني خلال الفترة الأخيرة من اضطراب نفسي شديد.

وقال الطالب المنتحر خلال صفحته الشخصية على شبكة التواصل الاجتماعي “فيسبوك” إنه لم يعد متفاعلا مع أفراد المجتمع الذى لم يعد يتقبله، وأنه فى طريقه للخلاص من حياته

جرى نقل جثة الطالب لمشرحة مستشفى جامعة الفيوم، وأخطرت نيابة بندر الفيوم والتى قررت دفن جثة الطالب المتوفى لعدم وجود شبهة جنائية، وحرر المحضر رقم 38 أحوال.

تعمل الدولة على تقديم الدعم للمرضى النفسيين من خلال أكثر من جهة خط ساخن لمساعدة من لديهم مشاكل نفسية أو رغبة في الانتحار، أبرزها الخط الساخن للأمانة العامة للصحة النفسية، بوزارة الصحة والسكان، لتلقي الاستفسارات النفسية والدعم النفسي، ومساندة الراغبين في الانتحار، من خلال رقم 08008880700، 0220816831، طول اليوم.

كما خصص المجلس القومي للصحة النفسية خط ساخن لتلقي الاستفسارات النفسية 20818102.

وأكدت دار الإفتاء المصرية، أن الانتحار كبيرة من الكبائر وجريمة في حق النفس والشرع، والمنتحر ليس بكافر، ولا ينبغي التقليل من ذنب هذا الجرم وكذلك عدم إيجاد مبررات وخلق حالة من التعاطف مع هذا الأمر، وإنما التعامل معه على أنه مرض نفسي يمكن علاجه من خلال المتخصصين.

Scan the code